آخر الأخبار و المقالات


التغيرات والتحديات في نظام إدارة مبيدات الآفات الزراعية في مصر - أ.د./ محمد إبراهيم عبد المجيد - رئيس لجنة مبيدات الافات الزراعية

استعرض أ.د./ محمد إبراهيم عبد المجيد - رئيس لجنة مبيدات الآفات الزراعية اليوم الثلاثاء الموافق 24 أكتوبر 2017 لتغيرات والتحديات التي قامت بها اللجنة خلال السنوات الأخيرة منذ إعادة تشكيلها تحت رئاسته والتي شملت إصدار قرار وزاري جديد -القرار الوزاري 974 لسنة 2017 في شأن تسجيل وتداول واستخدام مبيدات الآفات الزراعية في مصر واتخاذ حزمة من القرار التي أحدثت طفرة في تسجيل وتداول المبيدات في مصر من خلال حظر وتقييد استخدام مع تخفيض الكميات التي يتم استيرادها تجاه أي من المبيدات التي تصدر بشأنها الهيئات الدولية ذات الصلة قرارات سلبية أو تتسبب في أي مشاكل بيئية في أي من بقاع العالم، بما يثبت بالدليل القاطع أن لجنة مبيدات الآفات الزراعية في مصر تضع نصب اعينها صحة المواطن المصري والبيئة المصرية، وكذلك العمل على زيادة وعي المزارعين ومهندسي المكافحة والإرشاد نحو الاستخدام امن والفعال لمبيدات الآفات الزراعية.


المراحل التاريخية لتطور واستعمال المبيدات - أ.د./ منير داود عبد الله - أستاذ المبيدات بكلية الزراعة جامعة القاهرة وعضو لجنة مبيدات الآفات الزراعية

هناك بعض الآراء التى تزعم أن الحشرات وليس الانسان هى التى لها اليد الطولى على هذا الكون .وتستند هذه الآراء الى ان الحشرات يمكن ان تحقق جميع رغباتها بدون عائق يذكر ، فعندما ترغب فى محصول ما تحصل عليه ، واذا رغبت فى الدم امتصته من عروق الحيوان والانسان ، اما اذا رغبت فى مشاركتنا السكن فهى تفعل ذلك بحريه كبيرة كذلك اذا رغبت فى الانتقال من دوله الى أخرى ومن قارة الى اخرى فهى تفعل ذلك ايضا بسهوله تامة. وبالرغم من التقدم العلمى المذهل فى مجال المبيدات ومكافحة الحشرات ، فانه من الصعوبة بمكان ان ندحض هذه الآراء الآن ، حيث انه خلال عمر البشرية لم يستطع الانسان ان يسيطر على الحشرات الا لعده سنوات قليله عقب الحرب العالمية الثانية مباشرة بعد اكتشاف المبيدات العضوية الحديثة ، ولكن سرعان ما استعادت الحشرات قوتها وأصبحت هى المسيطره مرة اخرى.


محاضرة القاها أ.د./ محمد إبراهيم عبد المجيد - رئيس لجنة مبيدات الآفات الزراعية بعنوان "الرؤية المستقبلية لنظام إدارة مبيدات الآفات الزراعية في مصر" في افتتاح الندوة لعلمية الأولى بعنوان "إدارة المبيدات وآثار متبقياتها بين الواقع والمأمول"

محاضرة ألقاها أ.د./ أ.د./ محمد إبراهيم عبد المجيد - رئيس لجنة مبيدات الآفات الزراعية ضمن فعاليات الندوة لعلمية الأولى التي نظمها المعمل المركزي لمتبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في الأغذية بالاشتراك مع لجنة مبيدات الآفات الزراعية ا تحت عنوان "إدارة المبيدات وآثار متبقياتها بين الواقع والمأمول" في 26 مارس 2013.


الاتجاهات الحديثة في مكافحة الآفات الزراعية

أعد الأستاذ الدكتور/ محمد إبراهيم عبد المجيد - رئيس لجنة مبيدات الآفات الزراعية محاضرة تحت عنوان "الاتجاهات الحديئة في مكافحة الآفات الزراعية"


المبيدات والسرطان - بين الوهم والواقع

المبيدات شأنها شأن كثير من الكيماويات التي يتعامل معها الانسان (ما يقرب من 70 الف مادة كيميائية على كوكب الارض) هي مواد خطرة يجب توخي الحذر عند التعامل معها مع اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتفادي التعرض لها لفترات زمنية طويلة وبجرعات كبيرة. وقد اختلفت آراء العلماء ما بين مؤيد ومعارض لإحتمالات أن تسبب المبيدات في إحداث السرطان للإنسان.


استراتيجية الإدارة المتكاملة لسوسة النخيل الحمراء

يتعرض نخيل التمر للإصابة بحوالى 40 نوع من مفصليات الأرجل منهم حوالى 8 أنواع تندرج تحت الآفات الخطيرة وتعتبر سوسة النخيل الحمراء أكثرها شراسة .... لشجرة نخيل التمر . وتختلف نسبة إصابتها لنخيل التمر وفقاً للظروف البيئية والصنف وعمر النخلة . وتتراوح نسبة الإصابة بسوسة النخيل الحمراء ما بين 2% (باكستان) إلى حوالى 60% ( واحة القطيف).


الإستخدام الآمن والفعال للمبيدات

ظهرت الآفات على كوكب الأرض قبل الإنسان بملايين السنين وأثبتت الحفريات ظهور النباتات أولاً ثم الحيوان ثم الإنسان . وهذه الآفات عبارة عن كائنات حية تسبب أضراراً للإنسان وممتلكاته وتضم الآفات مدى واسع من الكائنات منها ما يرى تحت المجهر ومنها عبارة عن حيوانات أو نباتات كبيرة . ويوجد حوالى 10 آلاف نوع من الحشرات تندرج تحت الآفات الخطيرة ، 1800 نوع من الحشائش تسبب أضراراً إقتصادية للمحاصيل الزراعية كما يوجد حوالى100 ألف مرض نباتى تحدث بواسطة 8000 نوع من الفطريات ، 500 نوع من النيماتودا ، 250 نوع من الفيروسات ، 150 نوع من البكتريا . ويبلغ إجمالى الفقد نتيجة الإصابة بالآفات حوالى 37% ويقدر هذا الفقد بما قيمته 244 مليار دولار سنوياً . ودون التدخل بوسائل المكافحة التطبيقية يصل هذا الفقد فى الإنتاج الزراعى على المستوى العالمى بما قيمته 400 مليار دولار سنوياً . وقد تضاعف الفقد نتيجة الإصابة بالآفات الحشرية على الرغم من زيادة كمية المبيدات المستخدمة على المستوى العالمى بمعدل 10 أضعاف خلال الخمسين عاماً الأخيرة . ومن الجدير بالذكر أن المبيدات الكيميائية لا تزيد من الإنتاج الزراعى بل تقلل من قيمة الفقد فى الإنتاج نتيجة الإصابة بالآفات.